قمة بين ليفربول ومانشستر سيتي

مازح السنغالي ساديو مانيه مهاجم ليفربول متصدر الدولي الإنكليزي أنه لن يغير أسلوبه في قمة مانشستر سيتي المنتظرة الأحد، برغم اتهامه من مدرب الأخير الاسباني بيب غوارديولا بتعمد السقوط داخل منطقة الجزاء.

ونال مانيه بطاقة صفراء السبت ضد أستون فيلا في الدوري، لما اعتبره الحكم سقوطاً متعمداً في المنطقة للحصول على ركلة جزاء، قبل أن يصنع تمريرة حاسمة ويسجل هدفاً متأخرا مكّن فريقه من قلب تأخره إلى فوز بنتيجة 2-1.

وأتاح ذلك لليفربول الحفاظ على فارق النقاط الست الذي يفصله عن سيتي بطل الموسمين الماضيين، بعد فوز الأخير بصعوبة أيضاً بالنتيجة ذاتها على ساوثهامبتون، قبل مباراتهما المرتقبة في المرحلة الثانية عشرة.

وبعد مشاركته بفوز فريقه على غنك البلجيكي 2-1 في دوري أبطال أوروبا الثلاثاء، رأى مانيه بأسلوب ساخر أن لديه الحق بالسقوط اذا تعرض لعرقلة “إذا كانت ركلة جزاء، بالطبع سأغطس”.

وأضاف “اذا كانت الغطسة ستمنحني ركلة جزاء سأقوم بها. لما لا؟ لكن ما قاله يورغن صحيح. أنا لا أغطس”.

وتابع الهداف المميز “حصل لمس بالطبع (ضد استون فيلا). ربما لم تكن ركلة جزاء ولم يمنحها، ورفع بوجهي البطاقة الصفراء. شخصياً لا مشكلة لدي مع هذا الامر”.

وأردف مانيه الذي يشكل ثلاثيًا رهيبًا مع المصري محمد صلاح والبرازيلي روبرتو فيرمينو “لن يغير هذا الأمر طريقة لعبي وكيفية القيام بعملي”.

واعتُبر انتقاد غوارديولا ضمن المناوشات الذهنية بين الطرفين قبل موقعة ملعب “انفيلد”، وهو امر اعتبره مانيه “ذكيا بعض الشيء” لجذب انتباه الحكام.

ويحقق ليفربول موسماً رائعاً اذ يملك 31 نقطة من أصل 33 ممكنة، بتعادله مرة يتيمة مع مضيفه مانشستر يونايتد، فيما يتخلف عنه سيتي بست نقاط بسبب خسارتين غير متوقعتين. 

يرجى الإعجاب والمشاركة :

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *