ولد الطيب: اجتماع حزب الإتحاد شكل تشويشا على المشهد السياسي

قال النائب البرلماني السابق الخليل ولد الطيب، إن اجتماع لجنة تسيير حزب الاتحاد من أجل الجمهورية البارحة برئاسة الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز شكل تشويشا على المشهد السياسي في البلاد.

وقال ولد الطيب في تصريح وزعه على الصحفيين، إن نتائج هذا الاجتماع “ستؤدي إلى حالة من الاحتقان السياسي لا يتحملها بلدنا في ظل مناخ داخلي وإقليمي ودولي قابل للاشتعال في أي لحظة”.

واستغرب ولد الطيب حضور الرئيس السابق محمد ولد العزيز لاجتماع لجنة تسيير الحزب الحاكم، مضيفا أن ولد عبد العزيز لا يمتلك صفة تخوله المشاركة في هذا الاجتماع الذي وصفه بـ”المستفز”.

وأكد ولد الطيب تمسكه مع المجموعة التي اجتمعت بمنزله البارحة  بحزب الاتحاد من أجل الجمهورية ومواصلة جهودهم “الرامية إلى إصلاحه من أجل جعله حزب مؤسسات قادر على الاستقطاب ومفتوح أمام الجميع”.

وعقد سياسيون داعمون للرئيس الموريتاني محمد ولد الغزواني اجتماعا البارحة  في منزل النائب البرلماني السابق الخليل ولد الطيب، وذلك بالتزامن مع اجتماع الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز مع لجنة تسيير حزب الاتحاد من أجل الجمهورية.

وكان ولد الطيب قد دخل في خلافات مع من أعضاء لجنة تسيير حزب الاتحاد من أجل الجمهورية حول مرجعية الحزب، حيث يرى ولد الطيب ضرورة اعتماد الرئيس ولد الغزواني مرجعية له، فيما يصر قادة في اللجنة على اعتماد ولد عبد العزيز مرجعية له.

يرجى الإعجاب والمشاركة :

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *