عودة الانترنت بعد إصلاح الكابل البحري

 عادت الإنترنت لطبيعتها في موريتانيا بعد تمكن فريق فني وصل من أوربا من التغلب على الخلل الذي تعرض له الكابل البحري في المياه الإقليمية الموريتانية.

وأنهت السفينة المسؤولة عن إصلاح الكابل البحري، اليوم الجمعة عملية إصلاح الكابل، وذلك بعد أسابيع من انقطاع خدمة الانترنت المرتبطة بالكابل البحري في موريتانيا.

وتعتبر هذه المرة الثانية التي يتعرض فيها الكابل البحري لعطب هذه السنة، حيث تعرض الكابل البحري لعطب في وقت مبكر من صباح الخميس 27 فبراير الماضي، بعد أن جرفته سفينة نرويجية لمسافة 170 مترا، وهو ما أدى لقطع الأنترنت بشكل كامل عن موريتانيا.

يرجى الإعجاب والمشاركة :

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *