اتفاق موريتاني تونسي على ضرورة إيجاد مخرج سياسي لأزمة ليبيا

اتفقت موريتانيا وتونس على أهمية تضافر الجهود لتحريك العملية السياسية في ليبيا لإيجاد مخرج سياسي ليبي- ليبي يوفر الأمن والاستقرار للشعب الليبي ويضمن الوحدة والازدهار لهذا البلد، وذلك خلال مكالمة هاتفية بين وزيري خارجيتهما.

وأكدت وزارة الخارجية التونسية في بيان نشرته على صفحتها على فيسبوك أن الوزيرين نور الدين الريّ وإسماعيل ولد الشيخ أحمد تبادلا وجهات النظر بخصوص تطورات الأوضاع على الساحتين الإقليمية والدولية، والمواضيع ذات الاهتمام المشترك، وفي مقدمتها الملف الليبي.

وقالت وزارة الخارجية التونسية إن الوزير الري أجرى مساء أمس الأربعاء مكالمة هاتفية مع وزير الخارجية الموريتاني إسماعيل ولد الشيخ أحمد تطرقا خلالها إلى تطور العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين، وأهمية دعم أواصر الأخوة والتعاون في مختلف الميادين لاسيما في مجالي الاستثمارات والمبادلات التجارية.

وأضافت الخارجية التونسية أن المكالمة كانت مناسبة للتعبير عن تضامن تونس مع الشقيقة موريتانيا في جهودها لمكافحة جائحة فيروس كورونا واحتواء تداعياتها الصحية والاقتصادية.

يرجى الإعجاب والمشاركة :

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *