مجلس الوزراء يتابع 5 بيانات خلال اجتماعه (البيان)

تابع مجلس الوزراء خلال اجتماعه اليوم الخميس 5 بيانات قدمها وزراء الخارجية والداخلية والتنمية الريفية، بالإضافة إلى بيان مشترك قدمه وزراء التعليم الثانوي والتكوين التقني والمهني،  والتعليم الأساسي وإصلاح قطاع التهذيب الوطني ،  والتعليم العالي والبحث العلمي وتقنيات الإعلام والاتصال.

كما درس المجلس وصادق على مشروع مرسوم يقضي بتعيين رئيس مجلس إدارة الشركة الوطنية للاستصلاح الزراعي والأشغال.

وهذا نص البيان الصادر عقب اجتماع الحكومة:

اجتمع مجلس الوزراء يوم الخميس 18 يونيو 2020 تحت رئاسة صاحب الفخامة السيد محمد ولد الشيخ الغزواني، رئيس الجمهورية.

وقد درس المجلس وصادق على مشروع مرسوم يقضي بتعيين رئيس مجلس إدارة الشركة الوطنية للاستصلاح الزراعي والأشغال.

وقدم وزير الشؤون الخارجية والتعاون والموريتانيين في الخارج بيانا عن الوضع الدولي.

وقدم وزير الداخلية واللامركزية بيانا عن الحالة في الداخل.

وقدم وزير التعليم الثانوي والتكوين التقني والمهني وزير التعليم الأساسي وإصلاح قطاع التهذيب الوطني ووزير التعليم العالي والبحث العلمي وتقنيات الإعلام والاتصال بيانا مشتركا حول مراجعة برامج التعليم الثانوي، وإعادة النظر في مناهج المدرسة العليا للتعليم، ومراجعة الكتب المدرسية.

يستعرض هذا البيان الخطوط العريضة لمراجعة أصبحت ضرورية لبرامج التعليم الثانوي ولمقررات المدرسة العليا للتعليم من أجل التمكن بصورة مناسبة من تلبية مستلزمات الإصلاح التربوي الوطني الذي ينتظر أن تصل الأفواج الأولى المنبثقة عنه إلى المرحلة الثانوية في غضون ست أو سبع سنوات.

ولهذا الغرض، ستتم المراجعة المزمعة لبرامج التعليم الثانوي وفقا لمقاربة تشاركية مع مراعاة الاحتياجات الاقتصادية والاجتماعية للبلاد ومستوى الكفاءة المطلوبة في هذا الطور التعليمي والمستوى الفعلي لتلاميذ المرحلة الأساسية، وذلك في ضوء الإصلاح التربوي قيد الانطلاق.

وقدم وزير التنمية الريفية البيانين التاليين:

– بيانا حول الحملة الزراعية 2020-2021.

يستعرض هذا البيان وضعية القطاع الزراعي في سياق جائحة فيروس كورونا المستجد ويقترح جملة من الإجراءات التي ينبغي اتخاذها من أجل تجسيد توجيهات فخامة رئيس الجمهورية الرامية إلى تحسين ظروف الإنتاج بشكل ملحوظ ورفع إنتاجية وتنافسية القطاع سبيلا إلى تحقيق الاكتفاء الذاتي في مجال الغذاء.

– بيانا حول غزو الجراد الصحراوي.

يستعرض هذا البيان وضعية الجراد الصحراوي، ويقيم احتمال اجتياح بلادنا من قبل أسراب الجراد انطلاقا من شرق أفريقيا، مبرزا الإجراءات التي تم تحديدها واعتمادها لمواجهة هذا الخطر عند الاقتضاء.

يرجى الإعجاب والمشاركة :

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *